أخبار التعليم

بعد 40 عامًا.. المتحدث الإعلامي بتعليم محايل يكرّم معلمه السوري

فاجأ رئيس قسم العلاقات والإعلام التربوي والمتحدث الإعلامي بمحايل عسير راجح الراجحي معلمه السابق في المرحلة الابتدائية خميس عليوي سوري الجنسية الذي درسه قبل 40 عامًا بتكريمه في مكتب مدير تعليم ينبع الدكتور محمد بن عبدالله العقيبي في يوم المعلم العالمي وذلك بعد أن نسق مع الإدارة التي رحبت بالفكرة كونها تؤكد الوفاء والعرفان لمعلم الناس الخير.

وكان “الراجحي” قد بحث عن معلمه طويلاً قد علم أنه يعمل في إدارة تعليم ينبع فأسرع إلى اغتنام اليوم العالمي للشكر والعرفان فيما قام الدكتور “العقيبي” بتسليم المعلم “عليوي” شهادة الشكر والهدية العينية التي قدمها الراجحي فلم يتمالك المعلم نفسه وهو يرى هذا الوفاء من أحد طلابه فرحًا بشعور جميل لا يحسه غير من عاشه عندما زرع فأثمر.

وقال “الراجحي” في صحيفة التكريم التي قدمها للمعلم عليوي “أستاذي العزيز ..خميس عليوي خميس أسعد الله جميع أوقاتكم ..أصبح اسمك لحنًا أردده في كثير من لقاءاتي وبرامجي .. ومع زملائي.. وبين أبنائي.. ولي الفخر فقد تعلمت أنا ورفاقي منك الكثير والكثير.

وتابع “الراجحي” استشهد بك في برنامجي دورة الدرس اللغوي لمعلمي اللغة العربية النظام الفصلي والمقررات لمعلمي المرحلة الثانوية.. في تحسين الممارسات وتطوير المهارات .. ومازلت أثق بأنك أنموذج المعلم الخبير الذي يجسد في نفوس المتعلمين أهداف اللغة التي تعمل على تقويم ألسنة المتعلمين وتجعلهم يقفون بثقة واقتدار يقدمون من مختلف ألوان الكلم.. تحية إجلال وتقدير ومحبة لشخصك القدير.

وأختتم قائلاً : وهذه قبلة على رأسك العظيم ..وسأظل قزمًا أمام أهرامات مفرداتك الرائعة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock