أخبار التعليم

بحضور “الغانمي” اختتام تأسيسية محايل و”آل شريم” يكرم المشاركين

أنهى المتدربون بالدارسة التأسيسية للشارة الخشبية متطلبات الدراسة صباح اليوم الخميس بمشاركة 38 دارسا من 32 إدارة تعليمية من مختلف مناطق المملكة، وذلك خلال الفترة من 8-12/7/1439هـ بمركز التدريب الكشفي بمحايل عسير، وسلّم المشرف العام على الدراسة سعادة مدير تعليم محايل الأستاذ منصور آل شريم شهادات الدارسة للمتدربين على مسرح الإدارة، وذلك بحضور مشرف عام النشاط الكشفي بالوزارة الأستاذ نوح بن علي الغانمي وعدد من منسوبي التعليم والجهات المشاركة.

وقد بدأ الحفل بالنشيد الوطني والقرآن الكريم ثم قصيدة للشاعر أحمد المنجحي بعنوان “الشارة الخشبية” ثم كلمة للدارسين ألقاها نيابة عنهم الدارس “بدر سعيد الشهري” ثم قصيدة للقائد الكشفي الشاعر “أحمد معيض الشهري” بعنوان “أتدرون من المبادر الهمام؟!” عقبه عرض مرئي عن ما تم انجازه خلال الدراسة قدمه الدارس “متعب القرني” تلا ذلك قصيدة للشاعر الدارس “حمد محمد البارقي” ثم لوحة شعبية للشاعر “أحمد المنجحي” بمشاركة طلاب ثانوية الإمام الأوزاعي، ثم ألقى مدير التعليم كلمة بهذه المناسبة ودع فيها الدارسين بمثل ما استقبلهم من حفاوة، وشكر كل من ساهم وشارك في الدراسة من تجهيز وتنظيم كافة فعاليات الدراسة.

هذا وأكد مشرف عام النشاط الكشفي بالوزارة نوح الغانمي خلال كلمته أن الكشافة عطاء بلا حدود لخدمة الوطن بما يتواكب مع رؤية المملكة العربية السعودية ٢٠٣٠، وأن الكشافة شريك رئيس يتحمل مسؤولية في المساهمة الإيجابية في تربية أبنائنا الطلاب وتعزيز قدراتهم ومهاراتهم من أجل تنميةِ ذاتهم و بناء مجتمعهم والسعي الجاد لتنميته، وأن ينعكس أثر هذه الدراسة على القادة الكشفيين وممارساتهم وأنشتطهم مع فرقهم بما يرتقي بمستوى كشافة وزارة التعليم.

وفي ختام الحفل كرم مدير التعليم الجهات الراعية والمشاركة والقادة الكشفيين والدارسين بدروع تذكارية وشهادات شكر وتقدير على الجهود المبذولة لانجاح الدراسة وتحقيق الأهداف المنشودة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock