تقارير وتحقيقات

حلم الجامعة يتحول إلى كابوس لفتيات ” الإعاقة السمعية ” ببارق

لم يدر في خلد ولي أمر إحدى الفتيات من ذوات الإعاقة السمعية ، منذ أن كان عمرها ٧ سنوات أن ينتهي تعليمها عند المرحلة المتوسطة أو الثانوي وأن يصبح التحاقها بالمرحلة الجامعية مجرد حلم عابر هذا ما حكاه لـ “ بارق الإخبارية ” المواطن عامر بلقاسم البارقي والذي فوجئ بعد تخرج أبنته مسار الإعاقة السمعية بعدم وجود برامج جامعية تنخرط بها وتحقق حلمها والذي طالما عاشته في كل تفاصيل حياتها .

عامر بلقاسم سرد لنا قصة محاولاته والتي بدأها بتقدمه لعمادة القبول والتسجيل بمقر جامعة الملك خالد فرع تهامة بمحايل عسير لتسجيل إبنته في برامج العوق السمعي في إحدى الكليات هناك بعد إن أنهت تعليمها العام وبتقدير ممتاز ٩٦% موضحا أنه إلى هذه اللحظة لم يتم الرد عليه .

وبين بن بلقاسم معاناته المزمنة من شح برامج الإعاقة السمعية للبنات بمحافظة بارق قائلا : أنه بعد إنهاء ابنته المرحلة الابتدائية فوجئ بعدم وجود برنامج سوى بمكتب تعليم المجاردة فاضطر لتسجيلها هناك ، ويضيف أنه كان يدفع مبلغ ٥٠٠ ريال لوسيلة النقل لإيصالها , والسنة التي تليها اضطر لتوصيلها بنفسه لعدم وجود وسيلة نقل أخرى .

ويضيف الأستاذ عامر أنه كان يقدم الشكوى تلو الأخرى لإقامة البرنامج ببارق دون جدوى ويستكمل حديثه أن أحد الإخوة أشار عليه بإرسال برقية لوزير التعليم آنذاك سمو الأمير عبد الله بن فيصل بن محمد والذي كان حينها يتابع كل البرقيات والشكوى .

ويقول جاءني اتصال من إحدى المشرفات بمكتب المجاردة بعد ثلاثة أيام من إرسالي البرقية تبشرني باعتماد برنامج ببارق للمرحلة المتوسطة ، ولم يمضي عام حتى اعتمد برنامج للمرحلة الثانوية .

وأختتم عامر البارقي حديثه بمناشدة مسؤولي الجامعة باعتماد برامج للإعاقة السمعية بنات مؤكداً أن خريجات الثانوية متميزات بشهادة المعلمات ، والمشرفات وأن وضعهن الصحي لائق فمن الظلم أن يحرمن مواصلة تعلميهن .موضحاً أن التعليم الجامعي سيفتح لهن آفاق كثيرة منها تنمية وتطوير الفكر والحصول على عمل بعد التخرج والاعتماد على النفس .

الجامعة : البرنامج مقترح وسيعلن عند إقراره

من جانبها أفادت جامعة الملك خالد على لسان متحدثها الرسمي الدكتور عبدالله بن حامد أن لدى الجامعة مقترح من عمادة ” القبول والتسجيل” بشأن الطالبات من ذوي الاحتياجات الخاصة ، مبينأ أنه يجري حالياً دراسته من أكثر من جهة من الجامعة وسوف يعلن – بحول الله – عند إقراره.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock