أخبار التعليم

بحضور ” الفهد ” كشافة تعليم محايل تكرم مسفر والبدوي بعد عطاء 30 عام

في ليلة وفاء تطرزت بالأنس والفرح, وامتزجت لحظات السعادة بالحزن والوداع, كرمت كشافة تعليم محايل عسير القائدان مسفر إبراهيم فتح الدين عسيري وأحمد البدوي البارقي مساء الخميس 28-3-1440هـ بحضور نائب رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية الدكتور عبدالله بن سليمان الفهد وعدد كبير من القادة والرواد من الجعمية ووزارة التعليم وإدارات التعليم, قدموا إلى قصر السلطان بمحايل عسير مشاركين ومباركين ومهنئين القائدين في ليلة عرسهما بعد مسيرة وسيرة حافلة بالعطاء والنجاحات امتدت لثلاثة عقود من الزمن, وبدأ الحفل بالقرآن الكريم ثم كلمة لنائب رئيس الجمعية “الفهد” أشاد فيها بالمحتفى بهما وبسيرتهما العاطرة الماطرة والتي تسجل بماء الذهب تخليدا لذكراهما الطيبة ومناقبهما الجلية في ميدان التعليم عامة وميدان التربية الكشفية خاصة, داعيا لهما بموفور السعادة في حياتهما الجديدة.

هذا ورحب مدير النشاط الطلابي الأستاذ علي الراجحي نيابة عن مدير التعليم بالضيوف الكرام وشكر القائمين على الحفل وهنأ المحتفى بهما متمنيا لهما دوام السعادة والتوفيق, ثم توالت فقرات الحفل بقصائد للقادة الشعّار محمد أبو طالب وأحمد بن معيض الشهري وحمد البارقي تغنوا وأطربوا الحضور نثرا وشعرا للمحتفى بهما, أعقبها كلمة الضيوف ألقها نيابة عنهم القائد عيسى التيسان ثم عرض مرئي جسد رحلة الثلاثة عقود بتحقيق العديد من المنجزات التربوية والكشفية, ثم تجلت أروع لحظات الوفاء بتكريم القائدين من قبل كشافة تعليم محايل ومن أصدقائهما ومحبيهما الذين تجشموا عناء السفر برا وجوا من مختلف مناطق المملكة, وفي ختام الحفل شارك الضيوف في اللوحة الشعبية بأوبريت (حادي المجد) ابتهاجا بهذه المناسبة السعيدة ثم تناول طعام العشاء, وقدم رئيس النشاط الكشفي بتعليم محايل الأستاذ حسين عمر شبيلي عظيم شكره وامتنانه لكل من حضر ووقف وساند في نجاح الحفل, وأكد أن هذا هو ديدن رجال الكشافة في الترابط الأخوي الوقوف مع بعضهم البعض في السراء والضراء, متمنيا للقائدين حياة سعيدة كريمة تحت ظل ما ننعم به من نعمة الأمن والأمان بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock