حوارات ولقاءات

” عائشة عسيري ” كاتبة تحدت قيود المجتمع وخطت لها في الكتابة مجدا

” منذ طفولتي وانا اعشق القراءة فكانت اولى خطواتي لاكتشاف موهبتي, الا ان الكتابة هي العالم الساحر المميز عن غيره والذي وجدت نفسي فيه ” بهذه الكلمات بدأت الكاتبة عائشة عسيري حديثها والتي انتهت مؤخرا من نشر اول كتاب لها بعنوان (كيف تطمح لحياه اجتماعية افضل ) والذي نفذت كميته في اول ثلاثة ايام من طرحه بمعرض الكتاب بجدة مرجعة الفضل في دعمها لابويها وبعض معلماتها بالمرحلتين المتوسطة والثانوية.

تقول ” نبعت فكرة الكتاب من ارداتي القوية في اثبات أن للمرأة دورها الفاعل عكس ما يُنظر لها كونها ضعيفة اوفكرها اقل , فقررت ان اكتب عن الحياة الاجتماعية للشخص الطموح ” مضيفة انها قدمت في كتابها الحلول لكل العوائق المجتمعية وفق قواعد نفسية واجتماعية لكل من اراد النجاح .

  • التثبيط المجتمعي اول صعوبة واجهتها في بداية انطلاقتي

وفي جانب آخر ذكرت الكاتبة عسيري أن التثبيط المجتمعي كان اكبر الصعوبات التي واجهتها في بداياتي , وتضيف وكنت مهيأة لمثل هذا التفاعل المحبط وقاومته حتى تحقق لي ما اصبو اليه . وتستكمل كانت مشكلة البحث عن دار للنشر لطباعة ونشر كتابي صعوبة أخرى سرعان ما تذللت بتواصلي مع احدى الدور وتم طباعة ونشر كتابي .

وعبرت العسيري عن سعادتها بالمشاركة في فريق ( رؤية وفن ) بجادة محايل , موضحة انه تم التواصل والتنسيق معها عن طريق الاساتذة محمد طيران وزهراء السيد وطيف الشهري , متمنية ان تكون عضوا فعالا بالفريق لخدمة محافظتها ووطنها .

وفي سياق متصل فقد شاركت عائشة العسيري في معرض الكتاب بجدة وحضرت منصة التوقيعات بتواجد الاستاذين علي الاحمري ومحمد طيران , بالاضافة فقد أجرت لقاء مع جامعة الملك عبد العزيز بالمعرض .

وفي ختام حديثها عن موهبتها اطلقت الكاتبة عائشة العسيري العنان للتعبير عن طموحاتها المستقبلية بالوصول الى العمل تحت قبة مجلس الشورى بالاضافة الى ان تكون كاتبة معروفة . وشكرت كل من ساهم ودعم موهبتها بدء بابويها ومعلماتها وللمعلمتين ( زهراء حسن وحليمة عسيري ) كما شكرت الشيخ ابو طالب محمد وفريق رؤية وفن على تكريمها.

والدة عائشة : شغفها الكبير بالقراءة والكتابة دفعني لدعمها

وعند سؤال والدة عائشة عسيري عن موهبة ابنتها قالت ” عائشة شغوفة بالقراءة والكتابة منذ دراستها بالمرحلة الابتدائية وطموحة جدا , فعندما لاحظت هذه المؤشرات ورغبتها الكبيرة في التأليف ما شجعني على دعمها النفسي والمادي وتسخير كل وقتي وجهدي للمساهمة في تحقق حلمها والذي بدأت بوادره تلوح في الافق .”

آمنة السيد : عنوان الكتاب يجسد شخصية عائشة الطموحة والمتفائلة

وفي السياق نفسه تواصلنا مع قائدة متوسطة الحضن تطوير ” آمنه علي السيد ” حيث أكدت أن عائشة كانت في اولى سنواتها بالمرحلة المتوسطة تميل الى كتابة اقتباسات قصيرة تدونها في كتابها المدرسي , وكانت تعبر عن حلمها بأن تصبح كاتبة ومؤلفة .

وواصلت حديثها : ” وفي السنتين الثانية والثالثة متوسط بدات عائشة في كتابة الخواطر والقصص اليومية مستغلة اوقات فراغها للرجوع الى معلمتها في اللغة العربية ( زهراء حسن ) لعرض عملها الكتابي لتقييمه لغويا واملائيا والاخذ باستشاراتها . وعبرت السيد عن اعجابها بالطالبة عائشة في طلاقة لسانها والمامها بكثير من المعارف والثقافات وطموحها العالي واصرارها على تحقيق هدفها . وعن دعمها لطالبتها أكدت آمنة السيد انها دعمت وحفزت وتابعت اعمالها الكتابية واشركتها في الاذاعات والحفلات المدرسية . وختمت السيد حديثها بالتأكيد على أن كتاب (كيف تطمح لحياه اجتماعية افضل  ) يجسد شخصية عائشة الطموحة والمتفائلة .

حليمة عسيري : عبارة ( نعم انا استطيع ) كانت الداعم والمحفز الكبير لها

” الطالبة لديها خيال وفكر واسع واصرار كبير على جعل خيالها واقعا وممكنا ” بهذه الكلمات بدأت معلمة مهارات نفسية اجتماعية ومنسقة الموهبة بثانوية خميس مطير حليمة موسى عسيري حديثها عن موهبة عائشة , واردفت قائلة ” أن مقولتي التشجيعية ( نعم انا استطيع ) كانت الداعم والمحفز الكبير لها .

وعن تعلق عائشة بسلوكيات الانسان واهدافه الحياتية بينت الاستاذة حليمة أن هدفها من ذلك تغيير نظرة الناس التشاؤمية عن انفسهم وحياتهم وتصحيح سلوكياتهم لبناء ثقتهم القوية بانفسهم.

وبالحديث عن كتابها علقت الاستاذة حليمة بالقول : ” كان كتابها عبارة عن مسودة تتحدث فيه عن بعض النقاط بطريقة مختصرة وتقوم بقراءتها أمامي ونصحح مع بعض الاخطاء واقترح لها بعض الموضوعات وتشرع في الكتابة فيها كمسودة ونقيمها سويا وهلم جرا ” وتواصل : وبعد اكتمال الكتاب قمنا بمراجعته وتم تكريمها من قيادة المدرسة تحفيزا ورفعا لمعنوياتها .

وعن اختيار العنوان (كيف اطمح لحياة اجتماعيه افضل ) للكتاب تقول حليمة : ” رأيت انه الانسب كونه يتكلم عن كيف ينمي الانسان نفسه في جوانب كثيرة ليصل الى حياة اجتماعية أفضل .

وعبرت منسقة الموهبة الاستاذة حليمة عن شكرها وامتنانها لطالبتها الموهوبة نظير ثقتها بها . مطالبة في الوقت نفسه ادارة التعليم تزويد المدارس بورش عمل تكون مستوفية جميع الامكانيات لنفع موهوبات المهارات اللغوية واهم مهارة الكتابة .

زهراء السيد : معرض الكتاب كان الظهور الحقيقي لعائشة  

وصفت المشرفة التربوي ومشرفة ( رؤية وفن ) الاستاذة زهراء السيد في بداية حديثها أن موهبة عائشة الكتابية استثنائية بحكم صغر سنها . وكشفت السيد ان معرض الكتاب بجدة والتي شاركت فيه الكاتبة عائشة بكتابها (كيف اطمح لحياة اجتماعيه افضل ) كان الظهور الاول لها . واردفت قائلة : ” بعد التأكد هاتفيا من مشاركتها في المعرض والتوقيع على كتابها تواصلت مع الاستاذ محمد طيران والذي كان هو والاستاذ علي الاحمري اول الحاضرين والداعمين لها هناك ” .

واستكملت السيد حديثها : ” وحضرتُ الى المعرض بعد مضي ثلاثة ايام باحثة عن الكتاب والذي لم اجده لكثرة الاقبال عليه من زوار المعرض ” وأضافت انها تواصلت مع دار النشر وحصلت على كافة الارقام والحسابات وتم نشرها في وسائل التواصل الاجتماعي.

وعن انضمام عائشة لفريق ( رؤية وفن ) أكدت زهراء السيد انها وفريق العمل الرؤية  تم التنسيق مع الكاتبة لاستضافتها وكان اول لقاء اعلامي معها من قبل طاقم الفريق الاعلامي برئاسة الاعلامية طيف الشهري .

وعن تفاعل المجتمع مع موهبتها كشفت الاستاذ زهراء انها تلقت اتصال هاتفي من الشيخ ابو طالب شيخ شمل قبائل الريش والذي ابدى رغبته في تكريم الكاتبة واهلها في منزله . وأضافت انه ايضا تم تكريمها بدرع صدر الكرامة ضمن المشاركات محايل رؤية وفن .

وعلقت الاستاذ زهراء السيد في ختام حديثها على اهمية الكتابة كأفضل مهارة لتعليم الناس التفكير الناقد . مبينة أن الله سبحانه اعطى الانسان العقل والمنطق والقدرة على التفكير والتحليل بنسب متساوية تنمى وتطور بعدة طرق منها الكتابة الابداعية . متمنية ان ترى عائشة الموهوبة ملهمة لهذه المهارة ضمن فعاليات ( محايل رؤية وفن ).

الشيخ ابو طالب : دعم عائشة امتداد للدعم المستمر لكل مبدعي المحافظة

عبر شيخ قبائل الريش الشيخ ابو طالب محمد الزين عن فخره بالمبدعين والمبدعات من ابناء قبائل الريش خاصة والوطن عامة , مشددا على ان يكون المسئول ذا دور ايجابي في دعم هذه الفئة المبدعة بكل ما يستطيع بالوقوف الى جانبهم وتحفيزهم , وهذا واجبنا كشيوخ أمام افراد قبائلنا المنتجين ماديا وفكريا لتشجيعهم ليكونوا من بناة هذا الوطن المعطاء .

وعن تكريمه للكاتبة عائشة عسيري آكد الشيخ ابو طالب أن تكريمه لهذه الفتاة المبدعة هو امتداد لدعمه المستمر لكل ابناء وادي الريش خاصة وابناء المحافظة عامة , مضيفا ان الدعم مستمر للمتميزين من كلا الجنسين . مبينا أن هذا هو نهج ولاة الامر في دعمهم لابناء وبنات الوطن الموهوبين .

الوسوم

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock