أخبار بارق

قبيلتي “آل صعبان والمجامرة ” ببارق يؤدون صلاة عيد الأضحى ويتبادلون التهاني

أدى جموع المصلين في آل صعبان وآل المجامرة في محافظة بارق صلاة عيد الاضحى المبارك للعام 1440 صباح اليوم الأحد في جامع صعبان وجامع نورة بالعدن تنفيذا لتوجيهات أمير منطقة عسير بآداء صلاة العيد في الجوامع ، وقد أمّ المصلين في جامع صعبان الشيخ محمد بن علي آل غشام والذي بدأ خطبته بحمد الله ثم الثناء عليه ثم تهنئة القيادة الرشيدة بهذا العيد المبارك سائلا الله القبول للجميع ثم عنون لخطبته بعنوان “التضحيات” حيث تحدث عن تضحيات الأنبياء والمرسلين التي على أساسها انتشر هذا الدين المبارك ووصل إلينا ومنها قصة إبراهيم مع ابنه البار إسماعيل عليهما السلام لما رأى في المنام أنه يذبحه وذكر بعض تضحيات النبي محمد صلى الله عليه وسلم وصبره على الأذى الذي لقيه من قومه ومن المشركين كافة وتضحيات الصحابة الأخيار من بعده وبين بأن حياة الأنبياء والصَّحابة والتابعين مليئة بمواقف التَّضْحية والفداء، والبذل والعطاء، من أجل نصرة دين الله، يصعب حصرها .

ثم تطرق لتضحيات الجنود البواسل المرابطين في الداخل وعلى الحدود ووجه رسائل ونصائح مباشرة للشباب في مجالات شتى .

ثم بين فضل أيام التشريق والأجر المترتب على التكبير المطلق والمقيد خلال أيام التشريق وبين أحكام الأضحية .

ووجه رسالة خاصة للنساء حثهن فيها على الستر والعفاف وعدم الإنقياد وراء دعاة الضلال والفساد.

وقد أمّ المصلين في جامع نورة بالعدن الشيخ أحمد بن عامر البارقي حيث تحدث في خطبته عن بعض العناصر منها تهنئة القيادة الرشيدة بهذا العيد السعيد واهمية التوحيد وفضله وأصول الإيمان ثم الوصية بالصلاة، وبر الوالدين ، وصلة الأرحام ، واجتناب الفواحش وكذلك أهمية المعاملة الحسنة وأثرها في النفوس.
وتطرق لبعض الوصايا للشباب بالاهتمام بالعقيدة والبعد عن الغلو والتطرف والأفكار الضالة والجماعات الإرهابية والبعد عن مواطن الشبهات والفتن.
وتطرق لجهود المملكة على في سبيل إنجاح الحج وبذل أقصى الطاقات والإمكانيات ثم الدعاء لولي الأمر بالتوفيق والتسديد والإعانة ثم الوصية بالالتفاف حول العلماء الراسخين في هذه البلاد وكذلك أحكام الأضحية وفضل أيام التشريق ثم رسالة مع التحية للجنود المرابطين على الحد الجنوبي ثم الحث على سلامة الصدر على المسلمين، وفضل الاجتماع وخطورة الافتراق وكذلك موعظة خاصة بالنساء الحاضرات.

ثم ختم الخطيبين خطبتهما بالدعاء لولاة الأمر ولحجاج بيت الله الحرام .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock