أخبار محلية

الثلاثاء المقبل بداية موسم “سهيل” فلكياً وإنكسار حدة حرارة الأجواء

بـارق الإخبارية – متابعات

أكد بعض المهتمين بعلوم الفضاء والفلك أن يوم الثلاثاء المقبل ١٤٤٠/١٢/١٩هـ الموافق ٢٠١٩/٨/٢٠ هو أول أيام موسم نجم سهيل والذي يستمر ٥٣ يوماً ، وقد قالت العرب قديماً ” إذا طلع سهيل طاب الليل ” وقالت ” إذا طلع سهيل لا تآمن السيل ” أي أنه موسم ممطر بمشيئة الله تعالى .

وأوضحوا أن موسم سهيل هو امتداد لموسمي مرخيات القلايد ومحننة الجمل ومدته ثلاث وخمسين يوماً وهو الحد الفاصل بين الحر اللاهب والاعتدال، ونحن الآن في منتصف موسم مرخيات القلايد وهي الشمالة , التي تشد على بطون الأبل في أول النهار فترتخي بعد ذلك لصغر بطن الناقة من الحر، ‏وخلال هذه الأيام تكون الحرارة استنفذت كل ما في وسع أجساد الأبل من الشحوم المعوضة لها عن الماء فيحن الجمل إلى شرب الماء فسميت بمحننة الجمل.

‏وأشاروا إلى أن أول نجم من سهيل حار ولاهب ويستمر لمدة ثلاثة عشر يوماً وبعد ذلك نبدأ نشعر ببرودة آخر الليل ويتزامن هذا مع رؤيتنا لنجم سهيل بوضوح، ‏فموارد الماء الآن تفقد نصفها وماء الحسيان , والعقل غائر بسبب حرارة القيظ حيث ترتفع درجة الحرارة باطن الأرض وتتجاوز الستين درجة مئوية، ‏ومع بداية سهيل يخف الصيف الحار اللاهب

قال الخلاوي:

قضى القيظ عن جرد السبايا ولا بقي

                        من القيظ إلا مرخيات القلايد

‏وقالوا : “بدخول سهيل ينكمش منخفض الهند الموسمي ويقل تأثيره على بلدان الخليج وخاصة السعودية وتتكأكأ الرياح الشمالية المثيرة للغبار والأتربة والسموم كما تنهض الرياح الجنوبية والتي تمر على مسطحات الخليج المائية وتحمل معها الرطوبة فتكسر حدة الحر على المناطق الوسطى، ‏وخلال موسم سهيل تشتد الرطوبة على السواحل فترتفع درجات الحرارة المحسوسة جسمياً ونشعر بالسأم والملل وخاصة إذا توقفت حركة الرياح”.

وأضافوا : “‏أول ما يشاهد سهيل في جنوب المملكة أما شمالها  فلا يشاهد إلا في الليالي السوداء، ‏وظهور سهيل بداية التغير الفصلي وانتهاء ريح السموم ودليل على اعتدال الجو وكسر حدة الحرارة ، حيث تتحسن الأجواء ويبرد الماء مساءاً ويطول الليل، ‏كما تتكاثر الطيور خلال سهيل لأنها تهرب من الظروف المناخية القاسية من ظلمة وبرودة فتستجم عندنا ولهذا يطلق العرب على نزوح الطيور باللفو، ونهتم بدخول سهيل لأننا سكان صحراء قاحلة وجافة فبطلوعه بداية للانفتاح الفصلي بعد معاناتنا الشديدة من أشعة الشمس ولفح الهواء الساخن”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق