أخبار محلية

إستمرار التحقيقات في أشهر عملية إختطاف بتاريخ المملكة

بارق الإخبارية — متابعات

أعلنت الجهات الأمنية بالدمام، أمس الأربعاء، إلقاء القبض على طليق المرأة الخمسينية المتهمة باختطاف موسى الخنيزي وعلي العماري ونايف القرادي، وذلك وفقاً لـ الإخبارية

ونجحت الجهود المبذولة من الجهات المعنية، في إعادة الشاب موسى الخنيزي لعائلته في القطيف، بعد غيابٍ دام لأكثر من 20 عاماً منذ اختطافه من مستشفى النساء والولادة عقب ولادته

ولا تزال النيابة العامة تباشر تحقيقاتها مع المتهمة بشأن المخطوفين الثلاثة، وتوسّعت التحقيقات لتشمل كذلك أبناء مسجّلين رسمياً كأبناء لها

وكانت الجهات الأمنية في المنطقة الشرقية قد أعلنت في وقت سابق، التوصل إلى هوية شابين يبلغان من العمر 20 عاماً، بعد اختطافهما وهما حديثي الولادة من داخل مستشفى الولادة بالدمام

الشابان هما محمد العماري وموسى الخنيزي؛ توصلت إليهما الجهات الأمنية بعد القبض على سيدة في العقد الخامس من العمر تقدمت لاستخراج هويات وطنية لمواطنين ادّعت أنهما لقيطان

واكتشفت الجهات المختصة في وقت لاحق، مخطوف ثالث لدى خاطفة موسى الخنيزي ومحمد العماري قبل أكثر من 20 عاما

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق