تقارير وتحقيقات

” هيازع البارقي ” حرفي تحدى المسافات والعُمر والظروف الصحية مواصلاً شغفه بمهنته ( صور وفيديو )

تقرير: أمل عسيري  — بـارق الإخـبـاريـة

تعد منتجات الحرف والصناعات التقليدية في محافظة محايل عسير تراثأ وطنياً يظهر هوية وأصالة المحافظة حيث تتميز محايل عسير بالعديد من المهن الحرفية والتي نتمنى ان يتم أستخدامها في كافة الأنشطة السياحية ، ومازالت جميع هذه الحرف موجودة وتشهد أقبال كبير في محايل عسير نظراً لطبيعتها وإرتباطها بالإرث القديم ، وقد ورثها الجميع من الأجداد جيلً بعد جيل ، وكان البعض يمارسها بإتقان، الأمر الذي سهل انتشارها ، حيث كانت تمارس منذ مئات السنين حتى يومنا هذا .

العم هيازع علي هيازع البارقي ذو الـ80 عاماً أحد أصحاب الهمم من أبناء قبيلة آل موسى بن علي بمحافظة بارق وأحد المهتمين بالمهن الحرفية وبيعها ، وبالرغم من أنه كفيف العينين منذ صغره ويقطع المسافات الطويلة يومياً بين محافظتي بارق ومحايل إلا أن كل ذلك لم يمنعه من مواصلة شغف المهنة التي عمل بها صناعةً وتجارةً منذ عشرات السنين..

في البداية ، تحدث العم هيازع البارقي لـ” بارق الإخبارية “ عن المنتجات الحرفية وطرق استخدامها المواد التي كانت تصنع منها هذه الأدوات والتي كانت تستخدم قديماً ، ومن ثم قمنا بجولة في محله المتواضع في السوق الشعبي بمحايل عسير استعرض لنا بعض الحرف التقليدية التي اشتهرت بها المنطقة منذ القدم ، وحتى يومنا هذا..

وخلال جولتنا شرح لنا العم هيازع عن بعض الصناعات ، ومن صناعاته : المراجم التي تحمي المحاصيل الزراعية من هجوم الطيور عليها والمفاقيع مفقاع الطير بالحبل ، وفدايم للجمال والبقر ، والحبال التي تستخدم في شد الحمير وربط الحيوانات والحب والقصب والقعايد ؛ ايضاً تستخدم في صناعة المناوف وجلة الاكل والجونه لوضع الخبز فيها ، والملاقي التي يوضع فيها الطعام فيها ، والسفر المصنوعة من سعف النخل لتحضير الطعام عليها ..

واشتهر ” البارقي” بصناعة شبكة المخمر للقدر وشبكة الفناجين بأنواعها ؛ منها الكثيري وباديه وفخار من الطين ، وصناعة الزنابيل منها ؛ المنقوشه اليمني وزنابيل المخواه اضم وزنابيل قلوه وزنابيل نحل وعصب ، وصنع العمايم بالسعف وايضاً صنع الهدايا و الزنابيل الصغار وعدة اشكال ، وتوجد لديه الاواني الفخاريه بأنواعها مثل فخاريات جازان ومغربية وتركية ، والمغشات مثل مغش الحجر المصنوع من جبل رازح بنجران ، وحيسيات لعمل المرسة فيها والدخن وبعض الأكلات ..

وأستعرض ” البارقي ” ؛ الموافي القديمة وهي مايسمى بالتنور حالياً ، كذلك الكانون والتوره اللتان تستخدمان في الطهي ، وصحون حجر بقصدير للطهي والجره التي تستخدم في حفظ الماء ؛ ونجر الخشب المسمى قديماً بالمهراس ، وكاسات الخشب واكواب الحجر وطناجر ومنفاخ وبراد القهوة وجميع اواني الفخار القديمة وايضاً الحجر مثل حجر القلي والسمن..

وفي ختام اللقاء مع العم هيازع وجهنا له سؤال ما إذا كانت تلك الحرف تستخدم حتى يومنا هذا ؟، فأجابنا بنعم ؛ لازالت تباع الى اليوم فالبعض يستخدمها والبعض يقتنيها كتراث شعبي ، وعبر هذا المنبر نتمنى من المسؤولين في تهامة عسير تخصيص ركن تراثي للعم هيازع في أحد مهرجانات الشتاء حيث يُعد إضافة مميزة للمعارض .. 

   

‫15 تعليقات

  1. ارجوا ان تستمر الصحيفة بالاهتمام بالتقارير وتسليط الضوء على حياة المواطنين وعلى الحرف

    1. ماشاءالله شكرا للأستاذة أمل على هذا الطرح الجميل و الشيق الذي نفتقده في كثير من الصحف الإخبارية من تسليط الضوء على تلك الوجوه و الحرف التي تعد شبه نادرة في زمانا الحالي و الاهتمام بأحد رموز تاريخ و ثقافة تهامة شكرا ثانية على هذا الإبداع.

  2. تراث جميل وموضوع شيق استمتعنا بتراثه وصناعاته والماضي الجميل يا ماما إلى الأمام دائما

  3. تراث جميل وموضوع شيق استمتعنا بتراثه وصناعاته والماضي الجميل يا ماما إلى الأمام دائما

  4. مشكوره اختي امل ع المحتوى الجميل والهادف وهذي صوره جميله للكفاح رغم الصعاب وجميل منك اختي الاعلاميه امل ان تنقلي صوره واقعيه في مجتمعنا
    اكرر شكري لك ع محتواك الهادف الجميل

  5. العم هيازع وغيره من الفنانيين الحرفيين الذين تحدوا الصعاب ليبرزوا هوايتهم في هذا المجال ،فهو يستحق هذا الدعم من بنات وأبناء الوطن.

    شكراً للإعلامية /أمل العسيري على هذا التقرير الرائع والله يوفقك .

  6. العم هيازع البارقي وغيره من الفنانين الحرفيين الذين تحدوا الصعاب ليبرزوا هوايتهم وحبهم وشغفهم في هذا المجال أتمنى الدعم له من بنات وأبناء الوطن ..

    شكراً للإعلامية /أمل العسيري على هذا التقرير الأكثر من رائع بالتوفيق لكِ .

  7. ماشاء الله تبارك الله 🌹
    العم هيازع البارقي رمز من رموز بارق وهو مثل رائع رغم المشقه والعناء التي يواجهها في تنقل المواصلات لاايجاد رزقه وقمة الجمال والابداع في الحفاض على تراثنا ونقل وزرع ثقافته بين اجيالنا القادمه ومدى اهميته بين الاجيال🌹وهانحن نبحر تحت سماء وعبر عدسة الجمال بكل ماهو شيق وجميل من ابداع الأعلام مع الاعلاميه المتألقه أمل العسيري🌹

  8. ماشاءالله و شكرا الأستاذة أمل على هذه التغطية الجميلة و الشيقة التي تظهر جانب مهم و جميل من تاريخ و ثقافة تهامة في محايل عسير و شكرا على تسليط الضوء على تلك الوجوه النادرة خلف بقاء مقتنيات محايل التاريخية و الثقافية الرائعة.

  9. ماشاءالله تبارك الله هذا الإبداع لايستغرب منك وقليل أن يثنى عليك فيه جسدي لنا هذا الموضوع لهذا الرجل المسن الذي هو بمثابة والد الجميع حياته فيها قصة كفاح قصة نجاح قصة حب بينه وين مهنته التي رغم ظروفه مازال مواصلاً فيها رسالة واضحة وهي ان اي شخص لن يستمر الا اذا جاهد نفسه وتعب عليها وقاوم كل الصعاب
    اعلاميتنا الرائعة أمل وبقلمها الرائع كتبت هذا الموضوع ومن خلاله وبكل روح جميلة اوصلت لنا شعور لامس القلوب ورسالة هادفة ..

  10. ماشاءالله تبارك الله هذا الإبداع لايستغرب منك وقليل أن يثنى عليك فيه جسدي لنا هذا الخبر لهذا الرجل المسن الذي هو بمثابة والد الجميع حياته فيها قصة كفاح قصة نجاح قصة حب بينه وين مهنته التي رغم ظروفه مازال مواصلاً فيها رسالة واضحة وهي ان اي شخص لن يستمر الا اذا جاهد نفسه وتعب عليها وقاوم كل الصعاب
    اعلاميتنا الرائعة أمل وبقلمها الرائع كتبت هذا الخبر ومن خلاله وبكل روح جميلة اوصلت لنا شعور لامس القلوب ورسالة هادفة .🌸

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى