أخبار التعليم

مدرسة ثابت بن قيس ببركوك تحتفل بيوم الوطن “٨٦”

أقامت مدرسة ثابت بن قيس بجبل بركوك يوم الخميس الموافق ٢٨ / ١٢ / ١٤٣٧  احتفالا باليوم الوطني ال ٨٦ للمملكة العربية السعودية بدأ الحفل الخطابي بعد الطابور الصباحي بآيات من الذكر الحكيم تلاها الطالب : عبدالعزيز محمد  تلا ذلك قصيدة شعرية بالفصحى ألقاها الطالب ؛ فهد أحمد مانع  وبعد ذلك ألقى الطالب : بدر عامر قصيدة بالشعر النبطي وألقى كلمة المعلمين نيابة عنهم الأستاذ : راشد البارقي .

توالت بعد ذلك فقرات الحفل حيث تم اعداد فيلما وثائقيا وعرضا مرئيا لهذه المناسبة ؛ أعده الاستاذ إبراهيم عبدالله ثم بعد ذلك قدم مجموعة من طلاب المدرسة مشهدا مسرحيا صامتا يحكي واقع المملكة وما كانت تعيشه قبل التوحيد من فوضى وانعدام للأمن وبين ما تعيشه اليوم من رخاء واستتباب للأمن .

تلا ذلك كلمة لقائد المدرسة الأستاذ علي عبدالرحمن الشهري حمد الله فيها على هذه النعمة العظيمة التي تعيشها البلاد من أمن وأمان و رغد عيش وذكر الحضور بما كانت تعيشه المملكة قبل التوحيد من فوضى وحروب واقتتال وسلب ونهب وما تعيشه هذا البلاد منذ توحيدها في رغد عيش ونعم لا تعد ولا تحصى ودعا في الوقت ذاته الجميع إلى الوقوف صفا واحدا مع قادة هذه البلاد والنظر والتفكر في من حولنا من الشعوب والبلاد التى عمت فيها الفوضى والحروب بسبب اختلافها و خروجها على ولاة أمرها ودعا إلى الحفاظ على أمن هذا البلد وأن المواطن هو رجل الأمن الأول في هذا الوطن ودعا أيضا إلى المحافظة على مقدرات ومكتسبات هذا الوطن التي جعلت لخدمتنا وراحتنا وعدم العبث بالمرافق العامة . ودعا في نهاية كلمته لرجال الأمن و للجنود المرابطين على حدودنا لحماية هذا البلد بالنصر والتمكين سائلا المولى عز وجل أن يديم علينا هذه النعم وأن يدفع عنا النقم في ظل قيادتنا الحكيمة وسياستنا الرشيدة .

ثم ختم الحفل بنشاط رياضي ودوري مدرسي انتهى بفوز فريق ” الحزم ” طلاب الصف الثاني المتوسط ببطولة الدوري  وفي نهاية الحفل تم توزيع الجوائز والكؤوس على الفائزين .

وفي نهاية هذه المناسبة قدم قائد المدرسه شكره وتقديره للمعلمين والطلاب جميعا الذين شاركوا في هذه المناسبة الجميلة سائلا المولى أن يعيد علينا هذه المناسبة الغالية أعواما عديدة ونحن في أمن وأمان واستقرار .

img-20160930-wa0025

 img-20160930-wa0018
img-20160930-wa0019img-20160930-wa0016img-20160930-wa0017img-20160930-wa0012img-20160930-wa0014img-20160930-wa0015img-20160930-wa0013

الوسوم

تعليق واحد

  1. الحمد لله على نعمه الظاهرة والباطنه ؛ وأجلها وأعظمها نعمة الإسلام ونعمة الأمن والأمان والصحة في الأبدان .
    لقد حيزت لنا الدنيا بحذافيرها :
    آمنين في حياتنا ; عندنا قوت يومنا ؛ معافين في أبداننا .
    اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق